منتدى الاعمال والاستثمار العراقي - الاوربي الاول

2016-02-23

منتدى الاعمال والاستثمار العراقي - الاوربي الاول

تهديكم غرفة تجارة بغداد أطيب تحياتها ....
نود إعلامكم  بأننا سنقوم بعقد " منتدى الأعمال والإستثمار العراقي – الأوربي " في مدينة أثينا عاصمة اليونان للفترة من 21 – 22 / 4 /  2016 وتحت شعار "العراق وأوربا ( التعاون والتنمية) " حيث يأتي هذا المنتدى تتويجاً للتواصل المستمر والتعاون وتكاتف الجهود بين الحكومة العراقية والقطاع الخاص ....


تهديكم غرفة تجارة بغداد أطيب تحياتها ....
نود إعلامكم  بأننا سنقوم بعقد " منتدى الأعمال والإستثمار العراقي – الأوربي " في مدينة أثينا عاصمة اليونان للفترة من 21 – 22 / 4 /  2016 وتحت شعار "العراق وأوربا ( التعاون والتنمية) " حيث يأتي هذا المنتدى تتويجاً للتواصل المستمر والتعاون وتكاتف الجهود بين الحكومة العراقية والقطاع الخاص متمثلاً في إتحاد الغرف التجارية العراقية للمساهمة في دفع عجلة التطور الإقتصادي وتحديث البنية التحتية ومواكبة التطورات التكنولوجية مما يسهم في خلق فرص عمل للشباب العراقي كما يهدف هذا المنتدى على التأكيد على دور العراق الدولي وتوطيد علاقاته التجارية والإقتصادية مع الدول الأوربية والعمل على تعزيز الشراكات القائمة وإستحداث أخرى جديدة .
تتشرف غرفة تجارة بغداد بدعوتكم لحضور المنتدى أعلاه ونرجو التفضل بتوجيه الدعوة من خلالكم إلى السادة رؤوساء الغرف التجارية في الإقليم والشركات ورجال الأعمال .
ملاحظات هامة:
 1-  تتحمل غرفة تجارة بغداد نفقات الطيران والإقامة للسيد رئيس إتحاد الغرف في الإقليم والسادة   رؤوساء الغرف.
2- يرجى تزويدنا بترشيحاتكم المؤكدة قبل يوم 10 / 3 / 2016 مع نسخ من الجوازات وأسماء الشركات ومناصب المرشحين مع الهاتف والإيميل باللغتين ( العربي – الإنكليزي) .
 3-  علماً أن رسوم الإشتراك بالنسبة للشركات هو (2950) دولار (التذكرة ذهاباً وإياباً،الإقامة في فندق  5 نجوم  غرفة مفردة 6 ليال و7 أيام مع الإفطار ،رسوم التأشيرة والتأمين الصحي ،النقل من مطار أثينا إلى الفندق وبالعكس) .
4- هنالك خيار ثاني لغرض المشاركة في الملتقى الخاص بمنتدى الاعمال والاستثمار العراقي - الاوروبي في مدينه اثينا عاصمة اليونان بدفع مبلغ 1000$ فقط يتضمن رسوم الاشتراك في الملتقى المذكور بدون تذكرة طائرة وحجز فندقي .

وتفضلوا بقبول فائق التقدير...

تهيئة الطابعة   العودة الى صفحة تفاصيل الخبر